⁩وزير المجاهدين وذوي الحقوق السيد العيد ربيڨة يشرف على افتتاح فعاليات اليومين الدراسين 22/21 جوان حول: “الرصيد السمعي البصري للشهادات الحية واهميته في تدوين تاريخ الثورة التحريرية الجزائرية 1962/1954”.

♦️وزير المجاهدين و ذوي الحقوق السيد العيد ربيڨة يقف عند الورشات الثلاث لليومين الدراسيين حول: “الرصيد السمعي البصري للشهادات الحية و أهميته في تدوين الثورة التحريرية 1954-1962”
🔸الورشة الأولى: أهمية الشهادات الحية كرافد للكتابة التاريخية.
🔸الورشة الثانية: الهندسة المنهجية(الضوابط العلمية)في التعامل مع الأرصدة السمعية – البصرية للشهادات الحية.
🔸الورشة الثالثة: نماذج عن تجربة استغلال الأرصدة السمعية البصرية للشهادات الحية.