السيد العيد ربيقة في وقفة ترحم على أرواح الشهداء الطاهرة أمام المعلم التذكاري المخلد لمكان استشهاد العقيد لطفي و الرائد فراج ورفاقهما بجبل بشار رفقة والي ولاية بشار والسلطات المحلية والعسكرية إلى جانب مجاهدي المنطقة و ممثلي المجتمع المدني.

 

[