بالملعب البلدي 20 اوت 1955 بولاية سكيكدة وزير المجاهدين وذوي الحقوق السيد العيد ربيقة رفقة السيدة والي الولاية والسلطات المدنية والعسكرية للولاية و فعاليات المجتمع المدني تم:
– رفع العلم الوطني بالمعلم التذكاري في تمام منتصف النهار
– وقفة أمام الجرافة التي استعملت لدفن الشهداء الذين سقطو بعدة ردة فعل المستعمر ابان 20 اوت 1955