مقاومة الشريف مختار بن قويدر التيطرواي.. تعود ذكراها السابعة والستون بعد المائة ونستحضر معها تلك اللحظات المهيبة التي عادت فيها رفاته الطاهرة ورفات اخوانه من قادة المقاومة الشعبية إلى أرض الجزائر لتدفن في أديم وطننا المفدى، وستظل الاجيال تستذكر بإكبار واجلال تلك المحطة التاريخية الفارقة التي أشرف عليها رئيس الجمهورية السيد #عبد_المجيد_تبون، بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسين لعيد الاستقلال 05 جويلية 2020.